علي السواء في الزفاف والعزاء

على السواء في الزفاف والعزاء


عاد جحا ذات مساء الي بيته فوجد زوجته حزينة صامتة. فسألها عن سبب حزنها و صمتها. فأجابته ان ابنة صديقتها قد توفيت. وانها قد عادت لتوها من محل العزاء. فضحك جحا ضحكة عريضة وقال لها: يا إمرأتي العزيزة... لقد رأيتك ايضا على هذه الحالة و انت تعودين من حفلة زواج. فانت في الزفاف و العزاء هكذا على السواء.

 

 

Last modified: Sunday, 9 November 2014, 04:47 PM
Skip NavigationSkip Settings

Settings